معاناة تقى عبداللطيف مع شركة سيكور ومناشدته وزير الصحة..تحقيق:عزالدين ضرغام

الأحد 16 أبريل 2017
أخر تحديث : الأحد 16 أبريل 2017 - 4:24 مساءً
معاناة تقى عبداللطيف مع شركة سيكور ومناشدته وزير الصحة..تحقيق:عزالدين ضرغام

ذهبت كاميرا جريدتنا لقرية معنية مركز ايتاى البارود محافظة البحيرة لترصد لنا معاناة تقى السيد عبد اللطيف وهو احد ابناء شركة سيكور للغزل والنسيج بمنطقة العامرية بمحافظة الاسكندرية  وبسؤلنا عن  سبب هذه المعاناة بدء تقى بسرد لنا قصة هذه المعاناة مع او لدخولة لهذه الشركة فى عام 2007 وانه كان يقوم باعمال شديدة الخطورة من وقوف امام درجات حرارة عالية وامام اوبار الغزل التى تخرج من الماكينات وكذلك  من احمال على ضهره من بعض المواد الداخلة فى انتاج الغزل وسرد لنا معاناته مع امراض من ربو فى الصدر نتيجة استنشاق المواد الناتجة عن عملية الغزل والصبغات والمواد الحافظة للالوان  الى دوالى بالخصيتين لديه نتجية الحرارة العالية امام ماكينات الغزل وافران الصباغة  وتليف بالجهاز التناسلى  له الى انزلاق غضروفى فى فقرات الضهر لديه نتجية الاحمال التى يرفعها فى المصنع ونقلها من مكان الى اخر كل هذا وبالمستندات الطبية التى عرضها لنا تقى , حاول تقى ان يطرق جميع الطرق بشتى انواعها ولكن لاحياة لمن تنادى من المسؤلين عن المصنع وتماطلهم فى اعطاء تقى حقه فى العلاج او المعاش المبكر وتسوية مستحقاته لدى المصنع وكان يلجئ اليهم اكتر من مرة ولكن فى كل مرة كان يواجه  بالرفض دون سبب مقنع غير انهم كانوا يدفعونه الى ترك العمل ويكون سببا فى فصله دون ان يترتب عليه مستحقات لدية على الشركة  بل يصل الامر انه مهمل ومتسيب من العمل مما يستتبع فصله دون مستحقات وفى حقيقة الامر انه مريض ملازم الفراش ولايقدر على العمل وماخوذ منه كافة مستحقاته ولهذا لجئ الينا لكى نساعده فى حل مشكلته مع الشركة وانه يستحق بناء على المستندات التى قدمها لنا ان يخرج الى المعاش المبكر من العمل مع سداد كافة مستحقاته لدى الشركة وتصفية حساباته  وطالب تقى فى نهاية تقريره تدخل السيد وزير الصحة فى الموضوع شخصيا والسيد محافظ البحيرة بتدخله بيد العون كاحد ابناء  محافظة البحيرة

This Post Has Been Viewed 33 Times

كريم
كلمات دليلية
رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة أسرار نيوز الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.