صرخات الاهالى بقريه شرنوب تتعالى من انتشار الامراض بسبب تراكم القمامه واهمال المسئولين

الإثنين 13 فبراير 2017
أخر تحديث : الإثنين 13 فبراير 2017 - 10:47 مساءً
صرخات الاهالى بقريه شرنوب تتعالى من انتشار الامراض بسبب تراكم القمامه واهمال المسئولين

صرخات الاهالى بقريه شرنوب تتعالى من انتشار الامراض بسبب تراكم القمامه واهمال المسئولين

   

كتبت /ساميه سليمان

اصبحت شوارع قرية شرنوب مركزا لتجمع اكوام القمامة مما جعلها بؤرة للتلوث البيئى فى ظل اهمال تام من جانب الوحدة المحلية التى ضرب مسئوليها بتعليمات الدكتور محمد سلطان محافظ البحيرة بشأن الاهتمام بالنظافة وخلق بيئة نظيفة عرض الحائط الامر الذى ترتب عليه وجود تلال من القمامة امام مداخل ومخارج القرية بشكل صارخ لا يليق بمكانتها الحضارية واصبح اهالى القرية بين خيارين كلاهما مر فاما القائها فى الشارع مع تحمل تبعات ذلك من انتشار البعوض والحشرات الضارة والروائح الكريهة التى تكون سببا فى اصابتهم وأطفالهم بأمراض لا حصر لها كالحساسيه والربو الشعبى والامراض الجلديه او القائها فى مساحات اراض الفضاء بالقرية وتعرضهم لتحريرمحاضر ضدهم ، ولم يقتصر الضرر على الاحياء من اهالى القرية فقط بل امتد الى الموتى الذين انتهكت حرمتهم عندما تحول حى المقابر الى مقلب لتجميع القمامة على الرغم من كونه مركزا حيويا لتشييع الجنازات ومراسم تلقى العزاء ، والاكثر خطورة من ذلك هو لجوء المواطنين الى تجميع القمامة واشعال النار فيها كوسيلة للتخلص منها مما ينتج عن ذلك الدخان الكثيف الذى يلحق الضرر بسكان القرية وخاصة الاطفال ويصيبهم بألامراض الصدرية والربو . ومما يثير حيرة اهالى القرية انه يتم تحصيل رسوم النظافة اجباري على فاتورة الكهرباء بينما لا ترى اعينهم اية جهود مبذوله للاهتمام بالنظافة وازالة تراكمت القمامة من الشوارع ولم تجد صرخاتهم آذانا صاغية من جانب المسئولين لانقاذهم من هذا الضرر الذى يحيط بهم من كل جانب حيث انه فى حين وجود شركات للنظافه يتم التعاقد مابين مجلس القريه واحدى شركات النظافه لخلق بيئه نظيفه على ان تلتزم بتوفير العماله اللازمه بالعدد الكافى وتوفير كافه المعدات والادوات وكل مايلزم والقيام باعمال النظافه على اكمل وجه بالقريه الام وتوابعها والمحافظه عليها وان يتم جمع القمامه صباحا ومساء من كافه الطرق والشوارع والمنازل والمنشئات والمحلات وفى حاله عدم كفايه المعدات لجمع القمامه من كافه مداخل ومخارج القريه يتم الاستعانه بمعدات الوحدة المحليه “بالايجار اليومى ” تجولت كاميرا “اسرار نيوز ” ورصدت معاناه الاهالى فى البدايه يقول “عبدةصبحى داود” نعانى نحن اهالى شارع الزهور من توافر القمامه داخل البيوت بسبب عدم تواجد سيارة جمع القمامه مما يجعلنا نسير بالقمامه مسافه حوالى 500متر للوصول للشارع الرئيسى التى تاتى به السيارة على فترات بعيدة مما يرهقنا جسديا ونفسيا من جراء تواجد القمامه فترات طويله بالبيوت ونعانى نحن من عدم توافر الخدمه لنا حيث يتم تحصيل الرسوم على فاتورة الكهرباء مما يستوجب ذلك وجود خدمه ولكن على العكس لا يوجد خدمه سواء من مجلس القريه او شركه النظافه حيث توجهنا قبل ذلك للمسئولين عن ذلك ورفع شكوانا ولم نجد من يسمعنا او يعمل على حل المشكله ويضيف “محمد الشحات عجينه” من اول ربنا ماخلقنا مافيش جرار لجمع القمامه بينزل منطقه الاصلاح بدايه من اول الاسفلت امام” الجمعيه الزراعيه” ومن بدايه “البرج “حتى حى المقابر ولو الجرار جه اسبوع يكنسها مرة كانت زمنها نضفت وبنولع فيها مما يؤثر على اطفالنا و كذلك الرجال كبار السن تعانى من الحساسيه وتجمع القمامه بيجيب الكلاب الضاله ودا انتهاك لحرمه الموتى ونطالب المسئولين بان المنطقه دى تتعمل مدرسه ثانوى فنى ويشير “حمدى عرفه” ربات البيوت بيعانو من القمامه داخل البيوت فى حين انهم اذا قامو برمى القمامه امام المقابر يتم عمل محاضر بحى الجمعيه والاصلاح وتوجهت الى مجلس القريه ولم نجد احد وفى ذات السياق يقول ” محمد المسلمانى ” سيارة القمامه لم تمر بحى “ابو كوهيه “ابدا وتمر فقط بالشارع الرئيسى على فترات متباعدة حتى تكدست القمامه بالبيوت ولا نعلم اين نذهب بالقمامه لذلك نطالب بنزول سيارة جمع القمامه ويضيف “سامى الجندى ” سيارة جمع القمامه لا تاتى اطلاقا بالنسبه للمنطقه ولا توجد خدمه نهائى والقمامه متراكمه امام منزلى واطالب برفع القمامه بصفه دوريه او رفع الخدمه من ايصالات الكهرباء ويقول ” يحى المزين ” اقيم بالشارع الرئيسى حى المنحر بمدخل شرنوب من ناحيه القناطر جرار جمع القمامه لم اراة الا مرتين فقط منذ 5شهور وفى المرتين تكون مقطورة الجرار ممتلئه بالقمامه ولا يوجد مكان نضع به القمامه وبكون مضطر لوضع القمامه فى العربيه الكارو وحملها الى الحقل فى حين انه يتم خصم الاشتراك الشهرى على فاتورة الكهرباء مما يزيد العبئ على كاهل الاسرة والمواطنين ولذلك اتضرر من تواجد القمامه داخل المنزل لفترات طويله ممايؤدى الى انتشار الذباب والاوبئه التى تحيط بنا وباطفالنا مما يجعلنا عرضه للاصابه بحساسيه الصدر والربو والامراض الجلديه اين دور الرقابه بمجلس قريه شرنوب واين دور مسئول البيئه ” ويؤكد “وليد هلالى” من اهالى القريه المفروض ان يتم توفير سيارات جمع القمامه للشوارع الضيقه وتمر عليها كل يوم لعدم حدوث امراض يوجد تقصير حاد من قبل مجلس القريه وعدم المرور على الشوارع ومتابعه النظافه ثم اننا نقوم بدفع الفاتورة الشهريه اجبارى ولا يوجد خدمه تليق بالمواطن نطالب مجلس القريه بسرعه التوجه للاماكن التى تتراكم بها القمامه مثل حى المقابر وامام المساكن الشعبيه ومنطقه الدهرى الخاصه برى الاراضى الزراعيه مما يتسبب فى اعاقه مياة الرى والقضاء على الثروة السمكيه واصابه الفلاحين بالامراض كل هذة السلبيات تؤدى الى ان يتصرف المواطن بسلوك غير حضارى ينعكس على المظهر العام للقريه ومن جانبه صرح اشرف خليفه رئيس الوحدة المحليه بشرنوب بانه سوف يقوم بالتواصل مع الشركه على وجه السرعه لزيادة المعدات بحيث تغطى الاماكن التى لا تقوم بالمرور عليها بالقريه وعلى الشركه ان تقوم بتلافى السلبيات باى وسيله و على الفور

This Post Has Been Viewed 100 Times

كريم
رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة أسرار نيوز الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.